Unlimited PowerPoint templates, graphics, videos & courses! Unlimited asset downloads! From $16.50/m
Advertisement
  1. Business
  2. Social Media

عندما يتم "الإعلام الاجتماعي" النفايات وقتك والمال؟

by
Difficulty:BeginnerLength:MediumLanguages:

Arabic (العربية/عربي) translation by Maryam Abbas (you can also view the original English article)

من الأكيد أن لديك صفحة على فيسبوك خاصة بعملك.  وعلى الأغلب لديك حساب على تويتر أيضا، وربما حساب على إنستغرام وباينترست.

كما أخبرك الناصحون والمسوقون والخبراء ومدونو الانترنت أن الأعمال الصغيرة بحاجة لمساعدة وسائل التواصل الاجتماعي.

لكن هل توقفت وفكرت لماذا؟    

لم أقضي وقتي في "المشاركة" و"التفاعل" مع "المتابعين" على الفيسبوك؟  هل هناك فائدة من كل هذه التغريدات؟

ربما نعم. ربما لا.

بالتأكيد، هناك بعض الأعمال التي تستفيد من الحسابات النشطة على وسائل التواصل الاجتماعي وسنتطرق لها – ولكن كذلك هناك ضريبة بخصوص الزمن عندما يتم هدر كل من الوقت والمال ببساطة على وسائل التواصل الاجتماعي.

اعتبر ما يلي:

قد يكون هذا هو الوقت المناسب لإعادة التفكير باستراتيجيتك الاجتماعية.

في هذا العرض التدريبي، سنلقي نظرة هامة حول التسويق باستعمال وسائل التواصل الاجتماعي، وسنتفحص فيما إذا كان لها قيمة مضافة للعمل أو أنها ببساطة سوء توجيه للموارد.

هل تتساءل فيما إذا كانت وسائل التواص الاجتماعي مضيعة للوقت بخصوص عملك؟    

 أو هل هي تحديدا ما يجب أن تستثمر فيه بشكل إضافي؟    

  إذا تابع القراءة:

لنبدأ بمثال    

لدي صديق، لندعوه ليستر، وهو من أوحى بهذه المقالة.  يعمل كمغن في حفلات الشركات وحفلات الزواج في إيرلندا.

 يتقاضى لكل عرض يعده مبلغ قد يصل حد 1000€.  طوال فترة معرفتي به، كان الجميع يشجعه على استثمار المزيد من الوقت والمال في فيسبوك وتويتر.  حيث يذكرون منافسيه الذين لديهم صفحات بعدد إعجابات يبلغ ضعف صفحته.  وهو لا يرغب بالتأكيد بخسارة عمله لصالح منافسيه.    

كل فترة عام أو عامين، يتمكن أحدهم من إقناع ليستر بالمحاولة مع وسائل التواصل الاجتماعي.  حيث يعرضون إدارة صفحته، أو أنهم يعرفون مدير مواقع وسائل تواصل اجتماعي ذو خبرة جيدة قادر على القيام بهذه المهمة.  في بعض الحالات يقوم هو بنفسه بذلك.

يتكرر هذا الموضوع دائما كل مرة.

  بعد بضعة أسابيع من "التفاعل" مع "المتابعين"، يتلقى بعض الرسائل من الناس المهتمين بخدماته لحفلة ما.

هل نجح؟

في الحقيقة، لا.

عندما يكتشف الناس الذين راسلوه أن تكلفة الحفلة 1000€ بدلا من 100€، يبحثون عن غيره.

crowd at gig
قد يحب جميع الجمهور الفرقة... لكن لا يستطيعون تأمين خدمتهم لعرض خاص.

المشكلة أن لديه جمهورين: الناس الذين شاهدوه يعمل وأعجبوا بعرضه، والناس المستعدون لدفع أجرته.

بالرغم من أن المجموعة الأولى ناشطة على مواقع التواصل الاجتماعي، إلا أن المجموعة الثانية ليست كذلك. فمن يريد حجز حفلة لشركة ما لن يبحث في فيسبوك لإيجاد الفنانين.    

هذا ما يوصلنا لأصل المشكلة: فمعظم منافسيه يتقاضون مبلغا أقل، أو يبحثون عن الإعجابات على فيسبوك لشعورهم بالرضى.

بالنسبة لليستر، ليس هناك استراتيجية بخصوص وسائل التواصل الاجتماعي قادرة على النجاح. فالتواصل الاجتماعي مضيعة للوقت بالنسبة له.  فالأفضل أن يستنفذ طاقاته في موضوع آخر.    

لننظر في كيفية تطبيق هذا المثال عليك وعلى عملك الصغير.    

لماذا تستخدم وسائل التواصل الاجتماعي؟

 لمعرفة فيما إذا كانت وسائل التواصل الاجتماعي مفيدة لعملك، يجب أن تعرف لم تستخدمها وما تأمل أن تحققه من ذلك.

هناك عدة أسباب جيدة لاستعمال وسائل التواصل الاجتماعي ويمكن تقسيمها لثلاث فئات عريضة تندرج تحتها:

  • للوصول لزبائن/ عملاء/ شركاء جديدين.     
  • للبقاء على اتصال مع الزبائن/ العملاء/ الشركاء الحاليين.    
  • لتأمين الدعم للزبون/ العميل.

محاولة الحصول على إعجابات أو مشاركة ما يعرف بmemes لأن منافسيك يستخدمون التواصل الاجتماعي، ليست أسباب جيدة لاستثمار الوقت والمال فيها.  لأقتبس من والدتي، "هل ستقفز عن جسر لأن منافسيك يفعلون ذلك؟"

اجلس واقض المزيد من الوقت للتفكير حول سبب لماذا.  إذا لم تتوصل لسبب جيد، فعلى الأغلب أنك تضيع وقتك. فبالنسبة لأنواع الأعمال التي تساعد وسائل التواصل الاجتماعي فيها، تكون الأسباب واضحة جدا.    

حتى لو كان لديك سبب جيد، قد تكون جهودك موجهة بشكل خاطئ.  لنتطرق للفئات الثلاثة واحدة تلو الأخرى، ولنتأكد من أن استثمارك في وسائل التواصل الاجتماعي يتم بطريقة نافعة فعلا.    

1. للوصول لزبائن جدد

  الوصول لزبائن جدد واحد من أهم الأسباب التي تدفع الأعمال الصغيرة لاستخدام وسائل التواصل الاجتماعي.  فالزبائن هم شرايين العمل ونادرا ما يكون وجود عدد كبير منهم مشكلة.    

ملاحظة: سأستخدم كلمة زبون بغرض التبسيط ولكنها تنطبق كذلك على العملاء وشركاء العمل أيضا.  فأي منهم تحاول الوصول له تابع لنوع عملك.

على الرغم من أن وسائل التواصل الاجتماعي وسيلة جيدة للوصول لزبائن جدد محتملين، يجب أن تضمن وصولك للزبون الصحيح.

لنفكر مرة أخرى بليستر. كان هناك العديد من الناس الراغبين بخدماته على وسائل التواصل الاجتماعي، لكنهم لا يريدون ذلك لقاء المبلغ الذي يتقاضاه. منذ عشرين عاما مضت عند بداية عمله، كان من الممكن أن تنفعه وسائل التواصل الاجتماعي للبدء بعمل جديد، ولكن الآن عندما أصبح واحدا من أهم الفنانين في إيرلندا، لم يعد ذلك ممكنا.    

ذا كنت تخطط لاستخدام وسائل التواصل الاجتماعي للوصول لزبائن جدد، فمن الأفضل أن تتأكد من استخدامهم لها.  إذا كان لديك شركة برامج تؤمن خدمات لشركات أخرى (شركة B2B)، فإن محاولة الحصول على إعجابات على صفحة فيسبوك على أمل أن يتعثر أحدهم بالشركة أمر موجه بشكل خاطئ غالبا.  قد ينجح ذلك من فترة لفترة، ولكنه ليس الاستخدام الأفضل للموارد المحدودة.    

بالنسبة لليستر، فهو يجد معظم زبائنه خلال عروضه.  حيث يشاهدون عرضه ومن ثم يرغبون بحجزه لحفلة.  فبدلا من المغادرة مباشرة بعد حدث ما، يحرص دائما على بقائه في مكان يمكن ملاحظته فيه لمدة نصف ساعة بعد انتهاء عرضه.  هذه الدقائق الثلاثين من الانتظار بالنسبة له أفضل بكثير للحصول على زبائن جدد مقارنة بذات الزمن المصروف للنشر على فيسبوك.

أسئلة يجب أن تطرحها على نفسك

  • هل يتواجد الناس الذين أرغب بالوصول لهم على فيسبوك؟ تويتر؟ باينترست؟ أو لينكد إن؟
  • في حال وجودهم، ما هي أفضل وسيلة للوصول لهم؟ ما هو المكافئ المقابل للبقاء لنصف ساعة بعدالحفل؟ 
  •  في حال كانوا على وسائل التواصل الاجتماعي، هل هناك طريقة لدفعهم من "التفاعل" لشراء شيء ما؟  هل هذا ممكن؟

 إذا لم تستطع التوصل لأجوبة مقنعة على هذه الأسئلة البسيطة، فأنت تهدر الأموال على الأغلب في ملاحقة الزبائن على مواقع التواصل الاجتماعي.

2. البقاء على تواصل مع الزبائن الحاليين    

  الناس الذين يسهل بيعهم هم أولئك الذين اشتروا منك مسبقا.

لقد أقنعتهم بالشراء منك سابقا، والقيام بذلك مرة أخرى أبسط. يمكن لوسائل التواصل الاجتماعي أن تكون طريقة جيدة للبقاء على تواصل مع الزبائن الحاليين.

بالنسبة لي يعتبر هذا هو الاستخدام الأفضل لها.    

لنقل بأنك صاحب عمل صغير تبيع مواد مصنوعة يدويا على Etsy.  لن يزور زبائنك محلك يوميا. بدلا عن ذلك، يمكن أن يعجبوا بصفحتك على فيسبوك.    

عندما تتوافر لديك منتجات جديدة، أو تصادف شيئا على الانترنت قد يعجبهم، يمكنك مشاركته على صفحتك. فأنت تعلم مسبقا أنهم مهتمون على الأقل بمعرفة ما لديك لتعرضه.    

هذه الاستراتيجية فاعلة للعديد من الأعمال الأخرى. يمكن للمطاعم مشاركة أحدث قوائم الطعام وساعات العمل. المواقعالتي تبيع منتجات المعلومات (مثل EnvtoTuts+) قادرة على عرض الدورات الجديدة وعروض التخفيضات.

لكن هذا ليس بهدف القول بأن هذه الاستراتيجية مضمونة النجاح.    

من المحتمل أن تكون محاولة البقاء على اتصال مع زبائنك على مواقع التواصل الاجتماعي مضيعة للوقت.    

إذا كنت تبيع منتجا يشتريه الزبون مرة واحدة فقط، مثلا منزل، فمحاولة البقاء على تواصل معهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي لن تجدي نفعا.  وكذلك، إذا كنت في شركة B2B، فلن يكون معظم زبائنك الحاليين ناشطين – أو على الأقل ليس بطريقة احترافية – على وسائل التواصل الاجتماعي.    

أسئلة تطرحها على نفسك

  • هل لدي زبائن حاليين أستطيع البقاء على اتصال معهم عبر وسائل التواصل الاجتماعي؟    
  • هل لدي ما أستطيع تقديمه لهم؟  أم هل أحافظ على الاتصال معهم لمجرد ذلك فقط؟
  • هل الزمن اللازم للبقاء على تواصل معهم مجد؟    

٣. تقديم الدعم للزبائن

معظم الشركات الكبيرة  لديها موظفين في قسم دعم الزبائن مهمتهم مراقبة فيسبوك وتويتر.  عندما يواجه أحدهم مشكلة مع شركة الخليوي أو شركة الكابل، فمن الطبيعي أن يتوجه بداية لهذا الموقع.

 بدلا من الاتصال بخط خدمة الزبائن،  يستطيع الشكوى علنا وبصوت مسموع. وجود أحدهم لمراقبة ذلك والتدخل مباشرة وعرض المساعدة استثمار جيد.

لكن ليست هذه هي الحال في الشركات الصغيرة. ما لم يكن لديك عدد كبير من الزبائن الذين يحتاجون المساعدة الفورية، تعتبر وسائل التواصل الاجتماعي طريقة ضعيفة لتقديم الدعم.  فالأفضل في هذه الحالة إعادة توجيههم نحو خيارات أخرى مثل قاعدة معلومات أو بعض الأسئلة المتكررة.    

أسئلة تطرحها على نفسك

  • هل وسائل التواصل الاجتماعي هي فعلا المكان الأنسب لتقديم الدعم للزبون؟  لماذا؟ 
  • هل تستخدم العذر بأنك تراقب ردود الزبائن لتصفح تويتر؟

ما هو التالي؟

حتى الآن يفترض أن تكون قد تكونت لديك فكرة حول كون وسائل التواصل الاجتماعي مناسبة وتتلاءم مع عملك أم لا. إذا كانت ستساعدك فعلا على الوصول لزبائن جدد، البقاء على اتصال مع الزبائن القدماء، أو توفير الدعم لهم، عندها ستكون استثمارا متينا.  ما لم تساعد على تحقيق أي من هذه الأهداف فهي مضيعة للمصادر غالبا.    

حتى لو كانت وسائل التواصل الاجتماعي استثمار جيد للوقت والأموال، يجب عليك التعامل معها بطريقة صحيحة – استثمار الوقت في القنوات الاجتماعية التي تخدم عملك فقط. ملاحقة الهدف الصحيح بالطريقة الخاطئة أمر سيء ومماثل لملاحقة الأهداف الخاطئة.

فيمايلي بعض التمارين المساعده لتعليم كيفية استخدام وسائل التواصل الاجتماعي بالطريقه الصحيحه وكيف تتبع نتائجك:

الخطوة التالية هي التوصل لهذه الاستراتيجية.  في  Tuts+، هناك دليل متكامل حول وسائل التواصل الاجتماعي للأعمال الصغيرة قادر على المساعدة بالعملية. مكن البدء بدليل المبتدئ، ومن ثم التقدم عبر بقية الدروس، مع الانتباه لكيفية قياس ROI لتعديل مقاربتك للموضوع.    

الخلاصة

 بقدر ما يرغب المدربون والمسوقون بالحديث بعكس ذلك، فإن وسائل التواصل الاجتماعي ليست وسيلة مضمونة.  في بعض الأعمال الصغيرة، وسائل التواصل الاجتماعي مضيعة للوقت.    

هناك العديد من الأعمال الصغيرة التي لا تمتلك حسابا فعالا على فيسبوك أو تويتر.  خلال هذا العرض، قدمت لكم كيفية تحديد فيما إذا كان عملك واحدا منها.

 إذا لم يكن كذلك، وإذا أردت الاستفادة من الاستراتيجية الاجتماعية، فالآن هو الوقت المناسب للتوصل لخطة فعالة والبدء بتطبيقها بفاعلية.

Advertisement
Advertisement
Advertisement
Advertisement
Looking for something to help kick start your next project?
Envato Market has a range of items for sale to help get you started.